أبحاث مكثفة لدراسة تأثير “النينو” على المرتفعات الجليدية في البيرو

2015/10/14 م ، 1437/01/01هـ
تعبيرية

موقع ArabiaWeather.com- يسعى العلماء في جامعة ماساشوسات الأمريكية، من خلال أبحاثهم المتواصلة إلى التوصل  لأسباب ذوبان جليد قلنسوة كيلكايا الجليدية الواقعة في ليما عاصمة البيرو

 

ويقوم العلماء من خلال عملهم في محطة طقس تم ربطها بالأقمار الصناعية منذ عام 2003؛ بتوثيق تأثير ظاهرة النينو على ذوبان المرتفعات الجليدية.

 

بدوره، أوضح الباحث دوغلاس هاردي أن ظاهرة النينو ناجمة عن ارتفاع درجات حرارة المحيط الهادي، والتي لها صلة بدرجات حرارة جبال الأنديز عبر بوليفيا والبيرو".

 

وأضاف أن محطة الطقس المتواجدة على ارتفاع خمسة آلاف وخمسمائة متر، تحاول تسجيل القياسات المخلتفة التي قد تساعد العلماء في فهم مدى تاثير ظاهرة النينو على جليد جبال قلنسوة كيلكايا، مؤكدا أن  ذوبان الجليد يهدد المصدر الرئيسي للمياه التي يعتمد عليها سكان عاصمة البيرو.

سمات
شاهد أيضاً