أربعة أماكن سياحية شهيرة في الجبل الأسود

2016/08/08 م ، 1437/11/04هـ
مونتينيغرو

موقع Arabiaweather.com- إسماعيل قاسمي- يبدو أن شبه جزيرة البلقان تصر على جذب المسافر العربي المحب للطبيعة الخضراء هذا الصيف، بين عدد من الدول الجميلة والساحرة، ولا يفوت السحر البلدان الصغيرة منها مثل جمهورية الجبل الأسود، أو مونتينيغرو.

 

تقلع جمهورية الجبل الأسود على ساحل البحر الأدرياتيكي وقد أصبحت وجهة سياحية جميلة يتوافد عليها السياح الدوليون منكل مكان، للتمتع بمجموعة من مناطق الجذب السياحي.

 

دورميتور، الحديقة الوطنية

تعتبر قرية زبلجك المكان المناسب للوصول إلى الغابات الكثيفة في هذه الحديقة المحمية والتي تعتبر الوجهة المثالية لعشاق الطبيعة، خصوصا وأنها تضم عددا من القمم المرتفعة البحيرات ونهر تارا الشهير.

 

كوتور، الخليج والمدينة التاريخية

هي مدينة ساحلية تقع على مصب نهر سكوردا، تعد من أهم مراكز الجذب السياحي في الجبل الأسود بفضل طبيعتها الخلابة وخليجها الرائع، وتضم هذه المدينة عددا من الجدران والتحصينات التي يعود تاريخ بنائها لأكثر من ألف سنة.

 

بودفا، البلدة القديمة والقلعة

مدينة قديمة تعود للعصور الوسطى، مرصعة كأنها جوهرة على شبه جزيرة صغيرة، تتميز برونق الأزقة الضيقة وبحيوية الحياة الليلية. ولعل قلعة بودفا من أهم معالمها التاريخية فهي تشهد على تاريخها وأحداثها على مر التاريخ.

 

أولسيني، عاصمة القراصنة

مدينة حدودية تقع جنوب الجبل الأسود بالمحاذاة مع دولة ألبانيا وهي ذات أغلبية مسلمة، كانت تعرف قديما باسم عاصمة القراصنة، وهي اليوم من أكثر المدن شهرة في مونتنيغرو، خصوصا مع كورنيشها الجميل وشواطئها الرائعة.

 

شاهد أيضاً