موقع ArabiaWeather.com- اسماعيل قاسمي- ربما لم تسمع سابقًا بأي من الأماكن السياحية الموجودة في أرمينيا، وربما يوجد الكثيرون لم يسمعوا بهذه الدولة السوفيتية السابقة، ولكن يبدو أنها ستكون في الواجهة قريبًا مع تطور السياحة بشكل كبير.

 

هناك عدد كبير جدًا من المناطق السياحية في أرمينيا، بين الجبال والغابات الخضراء والبحيرات، الأديرة والمباني والثقافة وغيرها. لهذا نستعرض أهم الأماكن التي تستحق الزيارة في أرمينيا.

 

يريفان

هذه المدينة العتيقة من أفضل الأماكن للزيارة في أرمينيا، لأنها عاصمة البلاد من جهة ولأنها واحدة من أقدم المدن المأهولة في العالم. ولهذه المدينة نكهة خاصة وفريدة من نوعها، بين المتاحف الوافرة وأماكن الترفيه والفنون والثقافة المزدهرة.

 

ديبيد كانيون

إضافة إلى جماله الطبيعي، يضم هذا الوادي العميق عددًا من المواقع التاريخية المدرجة ضمن التراث العالمي والتي جعلت منه إحدى مناطق الجذب الكبيرة من أرمينيا، رغم قلة المرافق السياحية، لذلك يفضل معظم الزوار البقاء في فانادزور والقيام برحلات يومية إلى منطقة الوادي.

 

جوريس

إذا كنت تريد الاسترخاء في بلدة جبلية قديمة فسوف تحب جوريس دون شك، بموقعها أعلى جبال سيونيك، حيث ستشعر بوتيرة بطيئة للحياة مع السكان المحليين الذين يفضلون الطرق التقليدية للعيش في بيوتهم الصخرية الجميلة. ومن الأماكن الأكثر شعبية غابة الصخور ومدينة الكهف بجانب النهر.

 

بحيرة سيفان

سوف تتفاجأ حين ترى أنها أحد الأسباب لزيارة أرمينيا وخصوصا شاطئها الجنوبي الذي يرتاده الكثيرون خلال الصيف للتمتع بالشمس والمياه الفيروزية، مع وجود الكثير من الأنشطة مثل التزلج على المياه وركوب الزوارق والكرة الطائرة الشاطئية، حيث تتواجد الشواطئ الأكثر هدوءًا قرب مدينة سيفان.

 

جبل آراغاتس

وهو أعلى جبل في أرمينيا ويضم أربع قمم ترتفع إلى 4 آلاف متر، والجبل عبارة عن فوهة بركانية تغطيه الثلوج لمدة 250 يومًا في السنة مع صيف دافئ، كما أن هناك بحيرة صغيرة على ارتفاع 3 آلاف متر هي بحيرة كار وتوجد في المنطقة بعض العمارة من العصور الوسطى مثل الدير والحصن.

 

كاتدرائية إتشميادزين

ستجد الكثير من الأماكن الأثرية التي تستحق الزيارة في أرمينيا وخاصة العمارة الكنسية، وتعد كاتدرائية إتشميادزين من أقدم الكنائس في العالم، وهي مدرجة ضمن التراث العالمي لليونيسكو مع مجمع من المباني الأثرية الأخرى والمتحف.

 

تاتيف

ذلك المشهد الرائع من نهر فوروتان كانيون يجلب الكثير من الزوار إلى تاتيف، حيث ترتفع قلعة تاريخية أعلى الوادي، وفي الأسفل ينابيع وبرك تشكل مكانًا هادئًا للسباحة، وهناك أيضًا جسر الشيطان الأسطوري، إضافة إلى الدير والكنيسة التي كانت جامعة يومًا ما، وهي اليوم مدرجة ضمن مواقع التراث العالمي لأهميتها التاريخية في الحياة الدينية والاجتماعية والاقتصادية للمنطقة.

 

سمات
شاهد أيضاً