أسماك تتكيف مع الاحتباس الحراري

2016/08/09 م ، 1437/11/6هـ
تعبيرية

موقع ArabiaWeather.com- توصلت دراسة حديثة أن بعض أنواع الأسماك لديها القدرة على التكيف مع التغير الكيميائي للمحيطات المرتبط بارتفاع درجة حرارة الأرض، من خلال ضبط دفاعات أجسامها بشكل دائم عند مستوياتها الليلية حين تجد المياه أكثر خطورة.

 

وأوضحت الدراسة التي أجراها فريق بحث من جامعة «الملك عبد الله للعلوم والتقنية» في السعودية أنه عندما يختلط ثاني أكسيد الكربون الذي يصنعه الإنسان وينطلق في الهواء من خلال احتراق الوقود الأحفوري بالماء، يتكون حمض قد يسبب أذى للحياة البحرية.

 

وأضافت أن الأسماك تقوم بتعديل  أجسامها يوميا لتتناسب مع مستويات ثاني أكسيد الكربون التي تصل إلى ذروتها في البحار بشكل طبيعي خلال الليل، وتنخفض خلال ساعات النهار عندما تمتصه الطحالب والأعشاب البحرية ونباتات أخرى لتولد الطاقة.

 

وبين تيموثي رفاساي أحد الباحثين، أن أسماك دامسل الشوكية التي تعيش في الحاجز المرجاني الكبير في أستراليا تمكنت من معالجة مستويات الكربون المرتفعة في المياه بإنتاج ذرية مزودة بساعات بيولوجية مرنة تساعد على التكيف مع التحمض، وفقا لصحيفة الحياة اللبنانية.

 

فيما ذكر فيليب مونداي أحد المشاركين في إعداد الدراسة من جامعة «جيمس كوك» في أستراليا أن الدراسة توضح الطرق التي يمكن أن تتكيف بها الأسماك مع حمضية المياه.

 

شاهد أيضاً