كيف تؤثر المحيطات والبراكين على درجة حرارة الأرض؟

2016/05/03 م ، 1437/7/26هـ
تعبيرية

موقع ArabiaWeather.com- تلعب درجة حرارة المحيطات دورا رئيسيا في التحكم بدرجات حرارة الغلاف الجوي لكوكب الأرض، الأمر الذي يعلب دورا بحدوث ظاهرتي النينيو واللانينيا.

 

تحدث ظاهرة النينيو بفعل ارتفاع درجة حرارة سطح المياه في المنطقة الاستوائية من المحيط الهادئ عن معدلاتها الطبيعية، ونظرا لاتساع مساحة المحيط الهادي تؤثر هذه الظاهرة بشكل مباشر على درجة حرارة الأرض.

 

بينما يحدث العكس خلال ظاهرة اللانينيا، وتعني انخفاض درجة حرارة سطح المياه في المنطقة الاستوائية من المحيط الهادئ عن معدلاتها العامة وتساهم مع عدة عوامل أخرى في انخفاض درجة حرارة الغلاف الجوي.

 

تقوم التيارات المائية الدافئة والباردة، مثل تيار خليج المكسيك الدافئ وتيار الكناري البارد، بتوزيع درجات الحرارة على كوكب الأرض، مما يساهم بظهور أنماط مناخية تتسم بها مناطق معينة، حيث يعمل التيار المكسيكي الدافئ على نقل المياه الدافئة من خليج المكسيك نحو الجزر البريطانية مما يؤدي إلى تشكل طقس عاصف في تلك المناطق.

 

وتعتبر البراكين الضخمة من العوامل الرئيسية التي تؤثر على درجة حرارة الأرض بشكل مباشر وذلك عن طريق انبعاث غازات الكبريت بكميات ضخمة إلى طبقة الستراتوسفير الطبقة الثانية في الغلاف الجوي وتعلو الطبقة المناخية" التروبوسفير" ولفترة زمنية طويلة.

 

ويعمل ثاني أكسيد الكبريت على حجب أشعة الشمس عن سطح الأرض وتوفير أنوية تكاثف للغيوم المنخفضة. وبالتالي انخفاض درجة حرارة الأرض نتيجة تراجع الاشعاع الشمسي عن الأرض وقد يصل هذا الانخفاض في درجات الحرارة إلى درجتين مئويتين عالميا.

شاهد أيضاً