ابتكار طائرة برمائية دون طيار يمكنها الإقلاع من تحت الماء (فيديو)

2016/03/20 م ، 1437/6/11هـ

موقع ArabiaWeather.com- ابتكر باحثون في جامعة "جونز هوبكنز" الأمريكية طائرة من دون طيار منخفضة التكلفة وهي ضد التآكل، إذ يمكنها أن تبقى غارقة في المياه المالحة لمدة تصل إلى شهرين دون أن تصاب بأذى، ويمكنها أن تبدأ بالإقلاع من تحت الماء. 

 

وقال الباحثون إن هذه الطائرات البرمائية يمكن استخدامها في مهمات جمع المعلومات الاستخبارية ذات المخاطر العالية. ولا زالت قيد التطوير لتكون قادرة على الانتقال ذهاباً وإياباً بين البيئات المختلفة.

 

وقام الباحثون بتغطية المكونات الكهربائية الأكثر حساسية الموجود في الطائرة في وعاء ضغط جاف، لتكون غير معرضة للماء، مثل المحركات الكهربائية الأربعة، وكذلك عن طريق طلائها بمكونات واقية. 

وفي الفحوصات المخبرية، تركت "CRACUNS" مغمورة في مياه مالحة لمدة شهرين دون أن تظهر عليها أي علامات للتآكل وكانت لا تزال قادرة على الطيران.

 

ووفقاً للباحثين، يمكن لهذه الطائرة القدرة على العمل في بيئات قاسية، فضلاً عن المرونة وتمكن من عمل مجموعة واسعة من المهام المحتملة. 

 

كما أن "CRACUNS" رخيصة التكلفة، فهي مصنوعة من أجزاء مطبوعة بواسطة طابعات 3D، ويمكن إنتاجها بأعداد كبيرة أو لاستخدامها كأداة مساعدة خلال العمليات ذات المخاطر العالية للاستخدام غير العسكري، ويمكنها أيضاً خدمة المؤسسات البحثية ومراقبة البحار.

 

ولا تزال "CRACUNS" في مرحلة التطوير، وحالياً يمكنها أن تُقلع من تحت الماء إلى السماء، ولكن الخطوة التالية للفريق هي زيادة تحسين هيكلها وإيجاد وسيلة للسماح لها بالعودة مرة أخرى للماء بعد إنهائها للمهمات الجوية.

 

شاهد أيضاً