اضطراب جوي قوي مُقبل على أجزاء مُختلفة بالإمارات يستدعي إطلاق سلسلة من التنبيهات

2016/03/05 م ، 1437/05/25هـ

موقع ArabiaWeather.com – عمر الدجاني – يُتوقع أن تتأثّر دولة الإمارات تدريجياً اعتباراً من يوم الأحد وخلال الأيام المُقبلة من هذا الأسبوع باضطراب جوي يُمكن وصفه بالقوي،يعمل على رفع فُرصة تشكُل عواصف رعدية وهُطول أمطار غزيرة بأجزاء مُختلفة وعشوائية من البلاد.

 

سبب هذه الحالة الجوية من الناحية العلميّة، هو تشكُل لمُنخفض جوي فوق الأجزاء الجنوبية من شبه الجزيرة العربية، يعمل على دفع تيارات جنوبية دافئة ورطبة نحو أجواء دولة الإمارات بالتزامن مع تدفُق لهواء بارد في طبقات الجو المتوسطة والعالية، وهذه الظروف كفيلة بتشكُل اضطراب جوي قوي وفرصة عالية لنشوء السُحُب الرعدية في أجزاء مُختلفة من البلاد.

 

يوم الأحد، يُتوقع أن تكون الأجواء غالباً غائمة بسحب على ارتفاعات مُختلفة، وتكون الفُرصة مُهيأة لنشوء العواصف الرعدية بدءاً من ساعات الفجر والصباح في غرب البلاد وأجزاء من أبوظبي، على أن تمتد فرصة تشكُل العواصف الرعدية تدريجياً إلى باقي المناطق خاصة مع ساعات المساء والليل.

 

هذه العواصف الرعدية قد تُصحب برياح نشطة مُثيرة للأتربة والغبار، إضافة إلى حُدوث هُطولات غزيرة بأجزاء عشوائية، واحتمال هُطول زخات من البَرَد.

 

مثل هذه الأحوال الجوية ستكون الطابع الأبرز لحالة الطقس في الإمارات خلال هذا الأسبوع، حيثُ يتكرر احتمال نشوء عواصف رعدية وهطول أمطار رعدية غزيرة بأجزاء عشوائية ومتفرقة من البلاد، على أن يتركز تأثير الحالة اعتباراً من يوم الاثنين على الأجزاء الشمالية والشرقية والدولة، وقد يطال تأثيره مُدن الدولة الرئيسية مثل دبي والعين والشارقة ورأس الخيمة وعجمان وأم القيوين والفجيرة وكلباء وخورفكان، إضافة إلى العاصمة أبوظبي.

 

خطورة مثل هذه الظروف الجوية تتمثّل في إمكانية هُطول كميّات كبيرة من الأمطار خلال فترات قصيرة، ما يعمل على تشكُل السيول أو ارتفاع منسوب المياه خاصة في المناطق المُنخفضة والأراضي ذات التضاريس الصعبة مثل المناطق الشرقية للبلاد، إضافة إلى احتمال ترافقها مع حدوث البرق أو الصواعق، أو مع رياح قوية مُفاجئة تعمل على إثارة الغبار.

 

مثل هذه الظروف الجوية المُضطربة المُتوقعة تستدعي إطلاق التنبيهات التالية:

-فرصة تشكُل السيول ونشوء تجمعات للمياه في بعض المناطق بسبب غزارة زخات الأمطار الرعدية.

-احتمال حدوث عواصف رعدية قوية أو صواعق في بعض المناطق وتساقط البَرَد.

-خطر هبوب رياح قوية مُفاجئة مع نشاط العواصف الرعدية،ما يعمل على إثارة الغبار وربما العواصف الرملية في بعض المناطق، إضافة إلى اضطراب البحر.

شاهد أيضاً