الضفدع الأرجواني.. أغرب أنواع الضفادع

2016/02/16 م ، 1437/05/07هـ
الضفدع الأرجواني

موقعArabiaweather.com-منال جلامدة- ترجِع تسمية هذا الضفدع إلى لونهُ الأورجواني، كما يطلق عليه اسم الضفدع الأرجواني الهندي، ذلك بسبب تواجده في الهند.

 

التّكوينُ الجسمي

يعد هذا الضفدع أضخَم وأقوى وأكثر استدارةً من غيره من الأنواع الأخرى من الضفادع. ذراعاه وساقاه متباعدتان بنفس مستوى الجسم، ورأسهُ صغير الحجم ومدبب الخطم، وعادةً ما تكونُ الأنثى أكبرَ حجماً من الذّكر، إذ أنّ حجم الذكر يصل إلى ثُلث طول الأنثى، ويكون لون الضفدع البالغ أُرجوانيًا غامِقًا أو رماديًا.

 

حياته

يعيش هذا الضفدع معظم السّنة تحتَ الأرض، ويظهر على سطح الأرض لمدة لا تتجاوز الأسبوعينِ تقريباً خلالَ الرياح الموسمية بغرضِ التّزاوج، نمط العيش المنعزل هو السّببُ الرئيسي في تأخرِ ظهور هذا النوع من الحيوانات.

 

التّكاثر والتغذية

تضع الأنثى البيض بموسم الأمطارِ، في شقوقِ الصخور المتواجدةِ في الأنهار وسطَ التيارات المتدفقة. ويقدّر عدد البيض بحوالي 3000 بيضة تفقس بعد 100 يوم تقريباً، وتتغذى هذه الضفادع على النمل الأبيض.

 

شاهد أيضاً