العوامل الجوية تنحت لوحات فنية رائعة في مونتريال الكندية

2015/09/30 م ، 1436/12/16هـ
أغصان الأشجار تتجمد في الخريف بمونتريال الكندية
مشهد رائع لأغصان متجمدة
لحظة تجمع الغروب مع الجليد
مشهد آخر للجليد والغروب
اعتاد الناس الذين يعيشون في مونتريال الكندية على التغيرات المناخية القاسية التي يشهدها فصل الشتاء
رسمت الثلوج مشهدا لا يمكن وصفه الا باللوحة الفنية الرائعة
الرياح القوية كانت تحمل الأمواج معها للتجمد على شاطئ البحر
مشهد آخر للجليد في مونتريال
رمال الشاطئ متجمدة
تجمد أمواج البحر على رمال الشاطئ

موقع ArabiaWeather.com- اعتاد الناس الذين يعيشون في مونتريال الكندية على التغيرات المناخية القاسية التي يشهدها فصل الشتاء، ولكن هذه التغيرات حملت معها خلال الخريف الماضي مشهداً طبيعياً رائعاً، فرسمت ما لا يمكن وصفه إلا باللوحة الفنية الرائعة، التي لم يعتد سكان مونتريال على مشاهدتها، حيث تعكس مجموعة الصور التي نشرها موقع "بوريد باندا"، لقطات لجليد يغطي أغصان الأشجار مع غروب الشمس.

 

وأكد المصور أنه بذل الكثير من الجهد لتصوير هذه المشاهد النادرة؛ بسبب البرد الشديد والرياح القوية التي كانت تحمل الأمواج معها للتجمد على شاطئ البحر.

 

شاهد أيضاً