بعد "النينيو".. ظاهرة النينيا تؤثر على العالم خلال الأشهر المقبلة

2016/02/13 م ، 1437/5/4هـ
ظاهرة النينيا

موقع ArabiaWeather.com- توقعت دائرة الأرصاد الرسمية الأمريكية، أن يبدأ تأثير ظاهرة النينيا المناخية على العالم خلال الأشهر المقبلة من العام الحالي 2016، لأول مرة منذ عام 2011،  فيما لا يزال تأثير ظاهرة النينيو المناخية يسيطر على العالم حتى الآن.

 

وتعد "النينيا"  الظاهرة المقابلة لـ "النينيو"، والتي تحدث نتيجة برودة غير عادية لسطح المياه في المحيط الهادي، وتحدث بصورة مفاجئة كل سنتين إلى سبع سنوات وتظهر في خريف نصف الكرة الأرضية الشمالي، وفقا للهيئة القومية لمركز خدمات توقعات المناخ. 

 

بينما تحدث ظاهرة النينيو نتيجة ارتفاع درجات حرارة سطح مياه المحيط الهادي، وتحدث كل 4-12 عام؛ مسببة موجات جفاف وحر شديد في آسيا وشرق افريقيا وهطول أمطار غزيرة وفيضانات في أمريكا الجنوبية.

 

يشار أن ظاهرة النينيا أقل ضررا من "النينيو"،  إلا أنها إذا كانت شديدة؛ فإنها تؤدي إلى موجات من الفيضانات والجفاف والأعاصير في عدد من دول العالم، وفقا لـ "رويترز".

 

وأثرت ظاهرة النينيا على العالم آخر مرة في أغسطس/ آب من عام 2011،  وتسببت بأضرار للمحاصيل في البرازيل والأرجنتين، وأدت إلى موجات جفاف وأعاصير في تكساس والمناطق الساحلية الأمريكية.

 

وكانت ظاهرة النينيو 2015- 2016 الأقوى خلال الخمسين عاما الماضية، وبلغت ذروتها بين شهري  تشرين الثاني/ نوفمبر وكانون الأول/ ديسمبر 2015.

 

 ويتوقع أن تعود أحوال الطقس إلى حالتها الطبيعية بحلول الصيف، وألحقت "النينيو"  أضرارا بإنتاج الأغذية الرئيسية مثل الأرز والقمح والذرة والسكر وزيت النخيل.

 

شاهد أيضاً