موقع Arabiaweather.com- إسماعيل قاسمي- إذا كنت تفكر في وجهة سياحية دافئة خلال شهر يناير، فربما تكون منطقة جنوب شرق آسيا الاستوائية أفضل وجهة لك، خصوصًا وأنها تتميز بمتعة سياحية وثقافية جذابة، ولكن يجب أن تعرف أي وجهات السفر تريد في كل دولة على حدا.

 

كمبوديا

خلال شهر يناير يمكنك أن تتوقع الظروف الجوية الجيدة في جميع أنحاء كمبوديا، مع سماء زرقاء وأمطار قليلة أو معدومة، حيث درجات الحرارة باردة نسبيًا (بمتوسط  26 درجة مئوية).

 

لهذا، فإن شهر يناير أكثر الشهور شعبية للسفر إلى كمبوديا بفضل الطقس المعتدل الذي يجعل التنزه في معابد أنكور أفضل بكثير، إضافة إلى الشواطئ على الساحل الجنوبي التي تشهد ازدهارًا أكبر في جذب السياح.

 

ماليزيا

تتمتع الكثير من الأراضي الماليزية في شهر يناير بأشعة الشمس والسماء الزرقاء خلال شهر يناير مثل العاصمة كوالالمبور وجنتنج ومالاكا وجزر بينانج ولنكاوي وبانكور وكافة المناطق الغربية من شبه جزيرة المالايو.

 

إلا أنه لا يفضل اختيار الوجهات السياحية الموجودة في الساحل الشرقي مثل تيرينجانو وكلانتان وجزر برهنتيان، تيومان وريدانج والتي تشهد هطول أمطار غزيرة ورياح قوية. وفي جزيرة بورنيو (صباح وسيراواك) تتمتع المناطق الساحلية والداخلية بأعلى كمية هطول للأمطار خلال السنة.

 

سيريلانكا

شهر جميل ورائع للسفر إلى سريلانكا وشواطئها الممتدة على طول الساحل الجنوبي الغربي، حيث يمكنك أن تتوقع الكثير من أشعة الشمس والحد الأدنى من هطول الأمطار. ومن الناحية الشرقية، تقل الرياح الموسمية الشمالية الشرقية وهو ما يجعل الحدائق الوطنية يالا وويلباتو أكثر حرارةً وجفافًا.

 

أما في وسط البلاد حيث كاندي وتلال الشاي والمثلث الثقافي فهناك القليل من الأمطار. ويتسم المثلث الثقافي بحرارة معتدلة ودافئة، بينما تنخفض في مرتفعات الشاي وخصوصًا حول نوارا إليا ويصل متوسط ​​درجة الحرارة القصوى إلى 20 درجة مئوية.

 

تايلاند

من المرجح أن تكون المناطق الشمالية باردة وجافة وتتمتع بنسيم منعش، وهي ظروف مثالية للزوار الراغبين في أخذ استراحة من حرارة الجنوب.

 

وتتميز العاصمة بانكوك بدورها، بالجفاف رغم أنها أكثر دفئًا، أما في الجنوب فتكون الظروف متشابهة على الشواطئ، ولكن يمكن توقع القليل من المطر على السواحل الغربية وجزيرة فوكيت، بينما يكون موسم الأمطار في الساحل الشرقي مثل جزير كوه ساموي.

 

فيتنام

يمكن أن تتوقع الكثير من أشعة الشمس والسماء الزرقاء الصافية في العاصمة هانوي وتبقى درجات الحرارة منخفضة في متوسط 18 درجة مئوية، ويكون هطول الأمطار في أدنى مستوياته رغم الضباب، خصوصًا في المناطق الساحلية مثل هالونغ باي.

 

وفي وسط فيتنام، تتحسن الأجواء بنهاية الموسم الرطب وتنخفض نسبة هطول الأمطار، ويمكن أن يرى التغيير في شواطئ هوى آن، دانانج ونها ترانج التي تشهد المزيد من الزوار، أما المرتفعات الوسطى فتبقى جافة باردة وخصوصًا في الليل.

 

أما في الجنوب، فالوضع أفضل بكثير لأن يناير يوفر أفضل الظروف الجوية في السنة، سماء زرقاء وأمطار قليلة متوقع في جميع أنحاء المنطقة وخاصة شواطئ فو كووك وموي ني ومدينة هوشي منه.

 

سمات
شاهد أيضاً