فيرونا الإيطالية في لمحةٍ قد تغريك برحلة سياحية

2016/11/06 م ، 1438/02/06هـ
فيرونا

موقع Arabiaweather.com- إسماعيل قاسمي- تقع مدينة فيرونا في شمال إيطاليا على نهر أديجي، بالقرب من بحيرة غاردي وعلى بعد حوالي ساعة من الزمن عن مدينتي ميلانو والبندقية بالقطار.

 

بنيت مدينة فيرونا الجميلة من الرخام الوردي، أسطحها وأبراجها تبدو وكأنها تتوهج في ضوء الشمس، لقد كانت مدينة رومانية مزدهرة خلفت وراءها العديد من الهياكل التي تم ترميمها والتي لا تزال تستخدم إلى اليوم، ناهيك عن الكثير من الأنقاض الأخرى التي تعطينا دليلا على المدينة الرومانية السابقة.

 

منذ القرن الثامن أصبحت المدينة مقرا لعدد من الأسر الحاكمة المتعاقبة مثل القوط الشرقيين ثم اللومبارديون، فشهدت فيرونا المزيد والعديد من المباني الجميلة والمتألقة، ولكن في عام 1117 ضرب المدينة زلزالٌ مروعٌ دمر العديد من المباني، وفي 1797 احتلها نابليون ثم النمسا لبعض الوقت، ثم توحدت المدينة مع بقية أنحاء إيطاليا في عام 1866.

معظم المسافرين يصلون إلى فيرونا إما عن طريق القطار أو برحلات جوية عبر أقرب مطار، وهو كاتولو الدولي الذي يبعد 12 كيلومترا عن وسط المدينة، ومما يميز فيرونا وجود نظام حافلات ذو كفاءة جيدة، وإمكانية استئجار الدراجات الهوائية، وتوفر أماكن الإقامة بشكل أرخص بكثير من البندقية وميلانو، وتوفر الخيارات بين الفنادق الفاخرة وبيوت الشباب وكذلك العديد من خيارات الطهي.

 

تشتهر مدينة فيرونا بكنوزها الفنية الغنية، كعروض الأوبرا الشهيرة مثل مسرحيات شكسبير: روميو وجولييت، ترويض النمرة أو كاثرين الشرسة، ومسرحية السيدان الفيرونيان.

 

أما الهندسة المعمارية المذهلة في المدينة فهي الأخرى من أهم مراكز الجذب السياحية، فالمعالم الرومانية لا تزال قائمة وكذلك المباني التي تعود للقرون الوسطى، وهي معالم مصنفة ضمن التراث العالمي لليونسكو.

ومن المعالم التي لا ينبغي أن تفوت زيارتها أرينا دي فيرونا وهو مدرج روماني لا يزال قيد الاستخدام لعروض الأوبرا والموسيقى والباليه، وساحة بيازا ديلا إيربا التي كانت في السابق المنتدى الروماني ثم أصبحت ساحة السوق في القرون الوسطى وهي محاطة بالمباني التاريخية الجميلة.

 

هناك أيضا بيت جولييت، هو منزل تاريخي وشرفة خلابة يتم تسويقهما كموقع لمشهد الشرفة في قصة روميو وجولييت، وكذلك برج توري دي لامبيرتي الذي يعود تاريخه إلى عام 1172 وتم ترميمه في القرن 15، أما كاسيلفيتشيو فهي القلعة المحصنة التي تعود للقرن 14 وتضم الآن متحف الفن.

شاهد أيضاً