ماموث محنط يثبت أن الإنسان عاش في القطب الشمالي قبل 45 ألف عام

2016/01/17 م ، 1437/4/7هـ
ماموث محنط يثبت أن الإنسان عاش في القطب الشمالي قبل 45 ألف عام
ماموث محنط يثبت أن الإنسان عاش في القطب الشمالي قبل 45 ألف عام

موقع ArabiaWeather.com- سنان خلف- تمكن مجموعة من العلماء الروس من إثبات حقيقة عيش الإنسان في القطب الشمالي قبل 45 ألف عام عن طريق ماموث محنط، مُفندين بذلك النتائج السابقة التي تحدثت عن عيش الإنسان هناك قبل30 – 35 ألف عام.

 

يأتى هذا الكشف بعد تحليل عظام أنثى فيل "الماموث" التي عثر على جثتها محفوظة في الثلوج في عام 2012، وتبين أن عظامها تحمل آثارًا واضحة لأدوات حادة من صنع الإنسان.

 

وكان العلماء قد اكتشفوا قبل ثلاث سنوات عظام ذئب متحجرة في حوض نهر يانا الذي يبعد عن القطب الشمالي بنحو 240 كيلو مترًا، ودلت التحاليل على أنه عاش قبل 45 الف عام، وأنه أصيب بواسطة سلاح صنعه الإنسان من ناب الفيل.

 

كما عثر الباحثون عام 2014 على عظام بشرية قرب بلدة "أوست إيشيم" بغرب سيبيريا واتضح من دراستها أن عمرها مماثل لعمر أنثى فيل المامونت "جينيا". 

 

شاهد أيضاً