ما الذي تعرفه عن المطبات الجوية؟

2016/05/08 م ، 1437/08/01هـ
صورة تعبيرية

موقع Arabiaweather.com- إسماعيل قاسمي- شهد الأسبوع الماضي تعرض طائرتين لمطبات جوية قوية في إندونيسيا، إحداهما تابعة لطيران الاتحاد، أدت إلى إصابة 31 راكباً وأخرى للخطوط الجوية لهونغ كونغ وتسببت في إصابة 17 شخصاً.. فهل تعتقد أن المطبات الجوية خطيرة جدا؟ وما الذي تعرفه عنها؟

 

المطبات الجوية هي حركة يتسبب فيها الضغط الجوي من خلال ما تنفثه الطائرة والهواء المحيط بالجبال وجبهات الهواء البارد والحار أو العواصف، وهذا حسب تعريف موقع إدارة الطيران الفيدرالية الأمريكية الذي يضيف أنه في بعض الأحيان يمكن للمطبات أن تحدث بشكل مفاجئ قد يحدث أيضا حتى عندما تكون الأجواء الصافية.

 

هناك عدد من المطبات الجوية المختلفة في أنواعها، وهي الاضطرابات الهوائية القوية التي تحدث نتيجة حرارة سطح الأرض، الاضطرابات الهوائية التي تحدث فوق الجبال نتيجة تحرك الهواء بسرعة عالية، والاضطرابات الهوائية التي تحدث نتيجة لانقلاب درجة الحرارة، إضافة إلى الاضطرابات المتعاقبة أو الضعيفة والتي تحدث نتيجة دوامات الهواء التي تحدثها الطائرات.

 

يكون شعورك بهذه المطبات أسوأ بكثير مما هي عليه في الواقع وذلك بسبب الخوف، حتى أن أعداداً من المسافرين يظن من شدة الرعب أن الطائرة سوف تسقط، بينما في الواقع لا تتحرك الطائرة خلال أعنف المطبات الجوية أكثر من 50 قدما علوا وهبوطا.

 

ورغم التقارير التي تتحدث في بعض الأحيان عن حدوث إصابات بسبب المطبات الجوية إلا أنه ليس من المرجح أن تصاب خلال حدوثها كثيرا، فمعدل الإصابات ضئيل جدا. ففي تقارير خاصة بالولايات المتحدة كانت المطبات الجوية خلال الرحلات الداخلية التي سافر عبرها 731 مليون شخصاً سببا في إصابة 33 شخصا فقط (من بينهم 28 شخصا من طواقم العمل).

 

أما الطيارون، فهم لا يخافون المطبات الجوية، وبعضهم لم يمرَّ خلال مسيرته المهنية الطويلة سوى بتلك المطبات الخفيفة جدا، والسبب في تعامل قائد الطائرة بنوع كبير من الثقة في النفس مع المطبات هو علمهم بطريقة صنع الطائرة المقاومة لعنف الهواء.
كما أنهم لا يقاومون المطبات حتى وإن استكشفوا مسارا هوائيا هادئا لأن الأنظمة تمنع الطائرة من محاولة تصحيح رحلتها والقبول بالخضوع للمطب لأنه أمر طبيعي.

 

شاهد الفيديو التالي مع توضيحات من الكابتن فارس مال الله.

شاهد أيضاً