هذه هي طرق التنقل بين جزر المالديف

2016/04/14 م ، 1437/07/07هـ
التاكسي الجوي في جزر المالديف

موقع Arabiaweather.com- إسماعيل قاسمي- التجول في جزر المالديف يأخذ ثلاثة أشكال، العبارات العامة والطائرات البحرية (التاكسي الجوي) واليخوت الخاصة (التاكسي البحري)، وتعتبر القوارب بمثابة السيارات للسكان المحليين في المالديف بينما الطائرات واليخوت الخاصة محجوزة بشكل رئيسي للسياح.

 

التاكسي جوي والقوارب تفضل عدم العمل ليلا، فإذا كان وصولك إلى المطار بعد حلول الظلام وكان عليك الذهاب إلى منتجع بعيد في إحدى الجزر المالديفية فقد تضطر لقضاء ليلة في العاصمة ماليه أو في فندق المطار في جزيرة هولهولي.

 

رغم أن تكلفة التحويلات الخاصة يمكن أن تكون اختيارا مناسبا للتنقل إلى المنتجع بدلا من قضاء ليلة كاملة في فندق المطار أو ماليه، ويتراوح النقل الخاص بين 500 إلى 800 دولار أمريكي. ومن الأفضل التعرف على ماليه في طريق العودة فقد تكون هناك فجوة كبيرة بين وقت الوصول ومغادرة رحلتك، لذلك تحقق جيدا مع المنتجع الذي تزوره أو وكيل السفر.

 

النقل الجوي بالطائرة

لا توجد أي نقطة من جزر المالديف تبعد أكثر من 90 دقيقة بالطائرة عن العاصمة ماليه، ولهذا يقوم زوار المنتجعات النائية باستخدام التاكسي الجوي، وقد كانت هناك شركتان هما المالديف إير تاكسي والمالديف ايروايز وخدماتهما متطابقة إلى حد كبير بواسطة الطائرات المائية التي تسع حوالي 15 راكبا، وفي عام 2013 تم دمج الشركتان من قبل مجموعة بلاكستون تحت اسم شركة "ترانز مالديف ايروايز".

 

النقل البحري يأخذ ثلاثة أشكال:

العبارات العامة الرخيصة من المراكز السكانية (عادة 3-6 مرات أسبوعيا). وتعد العبارات العامة وسفن الشحن أكثر ملائمة للمسافرين الأكثر استقلالية في التفكير والمسافرين على ميزانية محدودة، وهي متوفرة بشكل جيد.

 

العبارات شبه العامة والخاصة والقوارب السريعة المجدولة، والتي تكمل الخدمات العامة إلى المراكز السكانية، والنقل من المطار، وأحيانا القيام برحلات التنزه بين الجزر لمدة يوم واحد.

 

الزوارق السريعة التي تسمح لك بالوصول إلى أي مكان وفي أي وقت وبتكلفة عالية، وهي أسرع بكثير من العبارات العامة ويمكن أن تغادر في الوقت الذي تريده، فإذا كنت تزور أيا من جزر المنتجعات فسوف تحتاج للوصول إلى هناك بهذه الطريقة 'قوارب الأجرة".

شاهد أيضاً