هكذا تتم تسمية الأعاصير عالميا

2016/03/13 م ، 1437/6/4هـ
تسمية الأعاصير

موقع ArabiaWeather.com- يعد عالم الأرصاد الجوية الأسترالي كليمنت راج (1852 – 1922) أول من أوجد "التسمية النظامية" للأعاصير، وذلك تفاديا للخلط والالتباس الذي قد يقع فيه الناس، خصوصا في بعض المناطق التي تكثر فيها الأعاصير المدارية.

 

ولتجنب سوء الفهم في التنبؤ بالطقس، وفي التحذيرات والتنبيهات من العواصف يتم إطلاق الأسماء على الأعاصير. لم تكن هناك آلية أو منهجية معينة لتسمية الأعاصير قديما، فكانت الأعاصير تسمى إما بأسماء بعض القديسين مثل إعصار "هرقل"  و "سانت بول"  و إعصار "سانت لويس"  وإعصار  "سانتا ماريا"، أو بأسماء  السنوات التي حدثت فيها مثل إعصار 1898م، وإعصار 1906م، أو بحسب المكان التي حدثت فيها كـ إعصار ميامي وإعصار هيوستن، أو بحسب المنطقة مثل "إعصار غالفستون".

 

وكان "كليمنت راج "أول من نظم عملية التسمية، حيث كان يُطلق على الأعاصير أسماء البرلمانيين الذين كانوا يرفضون التصويت على منح قروض لتمويل أبحاث الأرصاد الجوية، وفي بعض الأحيان كان يطلق على الأعاصير أسماء  النساء اللاتي يكرههن.

 

وخلال الحرب العالمية الثانية قامت القوات المسلحة الأميركية بتسمية الأعاصير، حيث كانت القوات الجوية والبحرية الأميركية تقوم بمتابعة ورصد دقيقة للأعاصير في شمال غرب المحيط الهادي ولمنع تعدد الأسماء والاختلاف حولها، أطلق خبراء الأرصاد الجوية العسكرية على الأعاصير أسماء زوجاتهم أو صديقاتهم.

 

وقد قررت إدارة الطقس الاميركية عام 1953، تبني تسمية الأعاصير بأسماء النساء وبحسب الترتيب الأبجدي، باستثناء الأحرف (Q,U,X.Y&Z).

 

وتم إدخال أسماء الذكور إلى تسمية الأعاصير عام 1978، حيث أصبحت طريقة التسمية تتم على الشكل التالي: في السنوات التي تنتهي بعدد زوجي، تبدأ التسمية باسم مذكر. أما في السنوات التي تنتهي بعدد مفرد، فالبداية تكون باسم مونث.

 

وتُقسم الأسماء التي تم الإتفاق عليها من قبل المنظمة العالمية للأرصاد الجوية على 6 لوائح، كل لائحة تضم 21 اسما تعود لتتكرر بعد مرور 6 سنوات على استعمالها. وتُستثنى من هذه القاعدة أسماء الأعاصير التي خلّفت أضرار كبيرة متل Catherina وRita.

 

يُشار إلى أن بلدان شرق آسيا اختارت الابتعاد عن الأسماء الأميركية، فبدأت تسمي أعاصيرها بنفسها، وألغت الأسماء المستوردة من أميركا، مثل إعصار "تيد" وإعصار "فرانكي" وهي أسماء أميركية أطلقت على الأعاصير الآسيوية بحجة أنها غير مفهومة لشعوبها فاستخدمت أسماء حيوانات بدلا من الأسماء البشرية مثل إعصار "دامري" ومعناه "الفيل"  في اللغة الكمبودية، وإعصار "كيروجي" وهو اسم نوع نادر من البط البري في كوريا الشمالية.

 

كما يجري تسمية الأعاصير التي تتشكل في شمال المحيط الهندي من قبل المركز الإقليمي المتخصص للأرصاد الجوية ومقره في نيودلهي – الهند بالنيابة عن البلدان الأعضاء في المنظمة الدولية للأرصاد الجوية المفوضية الاقتصادية والاجتماعيه لآسيا والباسفيك.

 

ويُذكر أن اسم (Hurricane ) يُطلق على الأعاصير التي تحدث في المحيط الأطلسي، بينما يُطلق اسم (Typhoon) على الأعاصير التي تحدث في المحيط الهادي وجنوب شرق آسيا،  فيما يطلق اسم (Cyclone) على الاعاصير التي تحدث في المحيط الهندي .

شاهد أيضاً