موقع ArabiaWeather.com- اختفت الكثير من الحيوانات وأصبحت في عداد الحيوانات المنقرضة نتيجة الكثير من العوامل، أبرزها تغيرات المناخ والاضطرابات في السلسلة الغذائية.

 

وتعد منطقة الشرق الأوسط موطناً لأنواع كثيرة من الحيوانات البرية، إلا أن العديد منها بات على قائمة الحيوانات المهددة في العالم، وقد حدد “الاتحاد الدولي للمحافظة على البيئة” بعض الحيوانات المهددة بالانقراض. وكانت هذه أبرزها:

 

 سحلية جنوب القوقاز:  وتعتبر المناطق شبه الصحراوية في شمال إيران وجنوب شرق تركيا، فضلًا عن الهضبة الأميركية موطنًا لهذه السحلية، ويعتقد أن أعدادها انخفضت بنسبة 80 % في السنوات العشر الماضية، بسبب خسارة بيئتها الطبيعية.

 

النسر الهندي الأبيض الظهر: انخفض عدد هذا النوع من النسور بشكل سريع، ولا سيما في بلدان عدة في الشرق الأوسط، وجنوب شرق آسيا.

 

سمندل كركان: يوجد هذا النوع في منطقة كركان شمالي إيران، وهو من ضمن الحيوانات البرمائية المهددة بالإنقراض، منذ العام 2004. وتعيش هذه الحيوانات في الكهوف، وتحديدًا في جبال ألبرز. 

ويعتقد أن هناك مئة زوج من السمندل في البرية، وأعداده آخذة بالانخفاض.

 

 سمندل كردستان: يتواجد هذا النوع من السمندل في الجبال المحيطة بالحدود التركية – الإيرانية – العراقية، وقد تم تسجيل هذا النوع من البرمائيات الملونة في إيران.

 

سمكة المنشار الخضراء: يمكن العثور على أكبر أنواع سمكة المنشار في منطقة الخليج والبحر الأحمر، وقد يصل طولها لسبعة أمتار، أما الأنواع الساحلية، فلحق بها ضرر كبير، بسبب اصطياد الأسماك الشاطئية.

 

طائر أبو طيط المائي: صنفت هذه الطيور المهاجرة الصغيرة على أنها مهددة بالانقراض منذ العام 2012.

 

السحالي في فلسطين : تتواجد السحالي في جنوب وسط فلسطين المحتلة، أما خسارتها للبيئة التي كانت تعيش بها يعتبر السبب الأساسي لتناقص أعدادها، ولا سيما لجهة تجريف الأراضي وبناء المستوطنات.

 

الضفدع الملون في حولا: يعتبر هذا الضفدع نادراً بشكل لا يصدق، لكنه يوجد حول بحيرة ومستنقعات حولا، التي تم استنزاف غالبيتها بسبب التنمية الزراعية، في فترة الخمسينيات من القرن الماضي، ويعتقد بوجود هذا النوع من الضفادع إلى الشرق عبر الحدود مع سوريا.

 

اذا اردت المساهمة في إثراء محتوى "طقس العرب" قم الآن بكتابة المقالات والاخبار وأرسلها إلينا لنقوم بنشرها وكن جزءاً من مجتمع طقس العرب
شاهد أيضاً