المسبار "كاسيني" يكشف عن محيط دافئ تحت جليد قمر زحل

2015/10/18 م ، 1437/01/04هـ
المسبار "كاسيني" يكشف عن محيط دافئ تحت جليد قمر زحل
الصورة الملتقطة من المسبار كاسيني لسطح قمر زحل

موقع ArabiaWeather.com- توصل علماء وكالة الفضاء الأمريكية "ناسا" إلى وجود شبكة من الشقوق الخفية في الدرع الجليدي الذي يغطى مياه محيط دافئ على قمر زحل "أنسيلادوس"، وذلك بعد دراستهم لمجموعة من الصور التي ارسلها المسبار "كاسيني" للقطب الشمالي للقمر.

 

والتقط "كاسيني" مئات الصور الفوتوغرافية عند وصوله لأقرب نقطة من "أنسيلادوس" مطلع الأسبوع الجاري والتي تبعد عنه (1800) كيلو مترًا.

 

ورصدت هذه الصور محيطًا دافئًا يختفي تحت الجليد، غني بأغذية يمكن أن تستعين بها كائنات حية محتملة الوجود، كما التقط كمية هائلة من المعلومات العلمية سترسل إلى الأرض على مدى اليومين القادمين.

 

وتظهر في تلك الصور شقوق خفية في الحفر الناتجة عن سقوط النيازك والتي تغطي القسم الأكبر من سطح مناطق القطب الشمالي للقمر.

 

وذكرت "ناسا" أن "كاسيني" سيقوم بعد أسبوعين بزيارة أخرى لـ"أنسيلادوس" حيث سيقترب من سطحه لمسافة 49 كيلومترًا فقط وسيمر عبر نوافير من الماء الحار ليدرس مكوناته الكيميائية.

 

شاهد أيضاً