دراسة: الانحباس الحراري يخلف أضرارًا كبيرة في "القرن الأفريقي" وشمال كندا

2015/10/13 م ، 1436/12/29هـ
دراسة: الانحباس الحراري يخلف أضرارًا كبيرة في "القرن الأفريقي" وشمال كندا
الانحباس الحراري يخلف أضرارًا كبيرة في القرن الإفريقي

موقع  ArabiaWeather.com- أظهرت دراسة أمريكية أجريت من قبل علماء الجيوفيزياء في جامعة "أريزونا" أضرار الانحباس الحراري في عدة مناطق بالعالم، حيث تؤدي هذه الظاهرة إلى زيادة التصحر في القرن الأفريقي، الأمر الذي يتناقض مع توقعات سابقة بمناخ أكثر رطوبة في هذه المنطقة غير المستقرة التي تعاني أزمات مزمنة مرتبطة بالجفاف.

 

وأوضحت الدراسة التي نشرت في مجلة "ساينس أدفانسيز" الأمريكية أن دول القرن الأفريقي -الصومال وجيبوتي وأثيوبيا- تعاني من مراحل جفاف هائلة بانتظام منذ عقود.

 

كما يمتد تأثير التغير المناخي لبلدات شمال كندا القطبية، حيث يخلف أثارًا كبيرة مما يعقد حياة السكان الأصليين من الإسكيمو الذين يكافحون من أجل الحفاظ على تقاليدهم ومن بينها رحلات الصيد الجليدي الطويلة. وبحسب ما يقولون إن الأسوأ بالنسبة لهم هو أن فصل الشتاء بدأ يقصر وخسر شهرين من مدته تقريبًا.

 

ويقول العلماء إن السكان المحليين سيواجهون صعوبة متزايدة في العثور على حيوانات الفقمة التي تعاني هي أيضًا من تراجع الغطاء الجليدي.

 

شاهد أيضاً