نقص فيتامين "د" يؤدي إلى اضطرابات وتهيج الأمعاء

2015/12/28 م ، 1437/3/17هـ
نقص فيتامين "د" يؤدي إلى اضطرابات وتهيج الأمعاء
فيتامين د

موقع ArabiaWeather.com- توصل العلماء في جامعة شيفيلد البريطانية إلى أن نقص فيتامين "د" في جسم الإنسان يسبب ما نسبته 82% من حالات اضطراب عمل الأمعاء وتهيجها.

 

وبينوا أن الأشخاص الذين لا يحصلون على الكمية الكافية من أشعة الشمس هم الأكثر عرضة لتهيجات الأمعاء واضطرابها؛ بسبب نقص مستوى فيتامين "د" في أجسامهم.

 

وينتج الجسم  فيتامين "د" بعد وصول أشعة الشمس الى الجلد الإنسان، إضافة إلى وجوده في بعض المواد الغذائية، مثل: الحليب وسمك التونا.

 

أهمية فيتامين د

ينظم  فيتامين"د" توازن الكالسيوم في الجسم ويزود العظام بالمعادن، ويساعد على تطوير الهيكل العظميّ، وبناء الأسنان ويعزّز عمليّة امتصاص المعادن في الكلى.

 

يصبح مضادًا للسرطان عند إضافته للكالسيوم، فضلا عن علاجه لبعض أمراض المناعة، مثل الصدفية. كما يعمل على تشكيل خلايا الدم، ويحافظ على مستوى الأنسولين في الدم، ويعالج أمراض الروماتيزم، ويقلل من فقدان الكالسيوم بالبول.

 

أعراض نقص فيتامين "د"

ينتشر نقص فيتامين د بشكل كبير خاصة بين النساء، ولكن تتأخر أعراضه بالظهور لأن النقص يتطور بشكل بطيء،لذا لا بد من التعرف على أعراض نقص فيتامين د حتى لا تتطور الحالة، وأهمها:

- الاكتئاب وتقلب المزاج، أحد أبرز الأعراض التي تصيب مرضى نقص فيتامين د.

 

- يسبب خللًا في الغدة الجاردرقية مما يؤدي إلى زيادة إفراز هرمون الجاردرقي والذي يعمل من خلال فيتامين د على تنظيم مستويات الكالسيوم في الجسم.

 

- قد تعاني النساء اللواتي يشتكين من نقص فيتامين د من تشوه عظام الحوض الأمر الذي يسبب لديهن صعوبة عند الولادة.

 

- عدم القدرة على النوم وتقلب المزاج والبكاء دون سبب.

 

- يعجز الجسم عن تحويل مواد الأيض التي يكتسبها إلى العناصر التي يحتاجها الجسم.

 

- ومن أعراض نقص فيتامين د الخطيرة أنه قد يسبب أمراض القلب وأحيانا السكتة القلبية.

 

- يؤدي نقصه للإصابة بالتهابات الجيوب الأنفية.

 

- يسبب الإصابة بمرض السكري من الدرجتين الأولى والثانية.

 

- الشعور بألم في العظام بمناطق القدمين وأسفل الظّهر والرّسغ

 

- قد يؤدي نقصه أيضًا إلى الإصابة ببعض أنواع السرطان كالثدي والبروتستات.

 

- يعاني مريض نقص فيتامين د من خلل في الوزن وتعب عام في الجسم.

 

وأخيرًا، يمكن تجنب نقص فيتامين د من خلال التعرّض لأشعّة الشّمس في فترات محددة  كالصباح الباكر وساعات المساء، إضافة للحرص على نوعية التغذية من خلال اختيار الأطعمة الغنية به إلى جانب تناول مكملات غذائية تتكون منه.

شاهد أيضاً