نيويورك .. 6 أمور تجعل هذه المدينة صديقة للمسافر

إسماعيل قاسمي
إسماعيل قاسمي
2015/11/10 م ، 1437/01/27هـ
مدينة نيويورك
مدينة نيويورك

موقع ArabiaWeather.com- اسماعيل قاسمي- ربما تكون نيويورك بمبانيها الكبيرة وما تضمه من حشود كبيرة من السكان والسياح مصدرًا يخشاه بعض المسافرين لهناك، لكنها مدينة يمكن أن تكون مدينة صديقة لأي شخص فيتحكم جيدًا في رحلته، فلا يضيع وقته وماله وأعصابه.. هذه بعض النصائح التي تساعد الزوار على التحكم في جولاتهم داخل المدينة.

 

الابتعاد عن الإقامة في حي مانهاتن

ربما تكون مانهاتن أفضل مكان للإقامة لموقعها المركزي ولأنها أشهر الأحياء في المدينة نيويورك. لكن، لا تغفل أسعار الفنادق التي تكون مرتفعة جدًا، فمن الأفضل أن تحجز في بروكلين التيلا تبعد كثيرًا وتوفر الكثير من الخيارات التي تناسب كل الميزانيات.

 

عدم الاعتماد على سيارات الأجرة

وسائل النقل العامة مثل المترو والحافلات خيارًا أفضل بكثير من سيارات الأجرة للتنقل في مدينة نيويورك، فهي أقل تكلفة وأكثر استثمارًا للوقت خصوصًا أمام ازدحام الحركة المرورية، كما يمكنك أيضًا أن تجرب الانضمام إلى الجولات السياحية مشيًا على الأقدام أو بواسطة الدراجة للتعرف على معالم المدينة.

 

اقتناء بطاقة عبور "نيويورك سيتي باس"

من الأفضل أن تتجنب شراء تذاكر الدخول للأماكن السياحية المرغوبة من الأكشاك عند الوصول إليها لأن ذلك سيضيع عليك الكثير من الوقت في طوابير الانتظار، هناك بطاقة خاصة بالسياح هي  New York City Pass، يمكنك من خلالها زيارة أشهر المعالم.

                                          

تناول العشاء في وقت مبكر أو متأخر

سكان نيويورك يتناولون العشاء بين 8 و10 مساءً، فإذا كنت ترغب في تناول الطعام في نفس الأماكن التي يتناولون فيها أماكنهم، فمن الأفضل إجراء حجز مقدمًا، أي قبل أسبوع، أما إذا كنت قد تركت الأمور حتى اللحظة الأخيرة، فحاول الحجز قبل يوم أو يومين لطاولة تكون قبل 7 مساء أو بعد 10:30، مما يزيد فرصك في الحصول على طاولة في أهم المواقع في المدينة.

 

تجنب التسوق في برودواي والجادة 5

نفس العلامات التجارية سوف تجدها في كل أنحاء الولايات المتحدة، لذلك غير وجهة التسوق الخاصة بك إلى مكان آخر غير الجادة رقم 5 وشارع برودواي.

 

زيارة شارع ستاينواي والقاهرة الصغيرة

يجد الكثيرون في هذا شارع ستاينواي الذي يقع في حي كوينز نكهة شرقية وسحرًا يجذب المسافرين بمختلف جنسياتهم، مع مطاعم ومقاهي ذات طابع عربي، ربما سترغب أيضًا زيارة هذا الشارع للتعرف على الحياة العربية-الأمريكية، ونفس الشيء بالنسبة للقاهرة الصغيرة "ليتل كايرو" في أستوريا.

 

سمات
اذا اردت المساهمة في إثراء محتوى "طقس العرب" قم الآن بكتابة المقالات والاخبار وأرسلها إلينا لنقوم بنشرها وكن جزءاً من مجتمع طقس العرب
شاهد أيضاً