تعرف أكثر على البروق وكيفية حدوثها وقوتها

2015/09/30 م ، 1436/12/16هـ
تعرف أكثر على البروق وكيفية حدوثها وقوتها
تعرف أكثر على البروق

موقع ArabiaWeather.com- يعرف البرق بالضوء المبهر الذي يظهر فجأة في قلب السماء خلال الأيام التي تسوء فيها أحوال الطقس، ومع حلول فصل الخريف واقتراب الشتاء، تكثر صواعق البرق في السماء، التي يتساءل الكثيرون عن أسبابها وكيفية حدوثها والتي رغم خطورتها العالية، إلا أنها تعتبر من أجمل المظاهر الطبيعية؛ لذا يتسابق الهواة من أجل تصويرها وتوثيقها.

 

 

وعن سبب حدوثها يشرح البروفيسور روبرت هولزورث، من جامعة واشنطن، آلية حدوث صاعقة البرق، فيقول، إنه داخل السحابة الواحده، تكتسب جزيئات الجليد الصغيرة شحنات موجبة، تاركة خلفها أخرى بشحناتٍ سالبة، وتستمر الجزيئات الموجبة الخفيفة في الصعود لأعلى، بينما تنخفض السالبة الثقيلة، وهو ما يخلق مجالًا كهربيًا في جو السحابة، وبالتالي تلك الشحنة الهائلة التي تنطلق إلى الأرض في شكل صاعقة برق.

 

ويعقب البرق صوت عالٍ قادم من السماء وهو ما يسمى بالرعد، والاثنان معاً يطلق عليهما اسم الصاعقة. وهو يظهر بألوان مختلفة، بحسب المادة التي يعبرها التيار الكهربائي. كما تبلغ سرعة البرق بضعة عشرات إلى مئات من الكيلومترات في الثانية الواحدة.

 

يذكر أن درجة الحرارة التي تولدها صاعقة البرق الواحدة تساوي 5 أضعاف درجة حرارة سطح الشمس. ووفقا لموقع  mindblowing-facts، تبلغ درجة حرارة سطح الشمس 10340 فهرنهايت، في حين أن درجة الحرارة الناتجة عن صاعقة برق واحدة تصل إلى 53540 فهرنهايت، أي ما يوازي 5 أضعاف درجة حرارة سطح الشمس.

 

شاهد أيضاً