5 معلومات تاريخية مهمة حول جامع كتشاوة في الجزائر

إسماعيل قاسمي
إسماعيل قاسمي
2016/06/07 م ، 1437/09/02هـ
5 معلومات تاريخية مهمة حول جامع كتشاوة في الجزائر
جامع كتشاوة

موقع Arabiaweather.com- إسماعيل قاسمي- جامع كتشاوة هو واحد من أشهر المساجد التاريخية في الجزائر، بل إنه قد يكون الجامع الأشهر وذلك يعود للكثير من الأسباب، فهو المسجد الذي يلخص جزءًا منهما من تاريخ الجزائر.

 

- بني الجامع خلال العهد العثماني في سنة 1612 للميلاد ويقال أنه بني على أنقاض معبد روماني يعود لمدينة إيكوزيوم القديمة، وكان يعرف بمسجد حسن باشا منذ إعادة بنائه سنة 1795 من طرف حسن باشا.

 

- المسجد نموذج موازٍ لما عاشته الجزائر إبان الاحتلال الفرنسي، فقد أصبح كاتدرائية مسيحية منذ دخول الاستعمار الفرنسي إلى الجزائر سنة 1832 وحتى خروجه منها واستقلال البلاد في عام 1962.

 

- قبل تحويل المسجد إلى كنيسة من طرف الجنرال دو روفيغو، أخرجت جميع المصاحف الموجودة فيه وأحرقت في الساحة المجاورة والتي أصبحت تحمل اليوم اسم ساحة الشهداء، كما تم قتل عدد من المصلين الذين اعتصموا احتجاجا على قرار التحويل.

 

- بعد أن كان جامع كتشاوة أول مسجد عثماني يتم تحويله إلى مكان عبادة مسيحي في الجزائر تحت مسمى كاتدرائية القديس فيليب، أعيد تملكه بموافقة من ممثلي الكنيسة في أول نوفمبر 1962، وهي أول ذكرى لاندلاع الثورة التحريرية بعد الاستقلال.

 

- أول صلاة جمعة أقيمت في مسجد كتشاوة كانت يوم 2 نوفمبر 1962 بعد يوم واحد من استرجاعه، وتمت هذه الصلاة فوق السرداب الذي كان ما يزال يأوي قبور الأساقفة آنذاك. 

 

اذا اردت المساهمة في إثراء محتوى "طقس العرب" قم الآن بكتابة المقالات والاخبار وأرسلها إلينا لنقوم بنشرها وكن جزءاً من مجتمع طقس العرب
شاهد أيضاً